يرجى تفعيل ال Javascript في متصفحك
جلسات أدبية
4 آذار، 2020 الساعة 06:00 م - 5 آذار، 2020 الساعة 08:00 م - إنتهت الفعاليّة

جلسات أدبية

 

في منارة للفن والثقافة

 

القراءة كالموسيقى، هي فن. وكأي فن من الفنون، نحن بحاجة إلى تعلم النظرية ومن ثم تطبيقها. وبين النظرية والتطبيق، يتخذ فعل القراءة شكلاً غير مألوف، فهل بالإمكان أن نعلم القراءة؟ لا نعني هنا قراءة الحروف، أي أن نجمع بين حرف الكاف والواو والباء ليعطينا كلمة كوب، بل المعنى، ما الذي تعنيه كلمة كوب المقروءة في سياق النص. نحن نبحث عن المعنى هنا ارتبط الأدب ونقده ونظريته بالعديد من العوامل السياسية والاجتماعية والثقافية على مر الزمان، ليصبح مرآة للشعوب، وتصبح الكتابة فعلاً قد يعاقب أو يثاب عليه الكاتب/ة، وبالتالي القارئ/ة. ومن هنا، تحملنا تلك المسؤولية بأن نساعد بعضنا بعضاً على تعلّم وتعليم فن القراءة من دون إذن. لذا، يسعى هذا البرنامج إلى إثراء الجيل الحالي ليمكنه من تعلم مهارات التحليل الناقد، واحترام الرأي والرأي الآخر، والتفكير الإبداعي، وغيرها من المهارات الأساسية والتي قد تكاد تكون مهملة في مدارسنا بشكل عام ومجتمعنا بشكل خاص

 

جاري التحميل...