طلاق أصالة من طارق العريان ... مسألة وقت

لم تعد الأمور خافية على أحد، أصالة اتّخذت قرارها، ومسألة طلاقها أصبحت مجرد مسألة وقت.
الفنانة أرادت أن تمهّد لجمهورها خبر طلاقها من زوجها طارق العريان، بعد قصّة حب جميلة، أعربت أكثر من مرّة عن ألمها، ووجّهت رسائل غامضة قالت فيها إنّها تشعر بالضياع، لتعود وتطمئن محبّيها قبل أيام أنها بخير.
وفي التفاصيل، فوجئت الفنانة قبل أسابيع قليلة، بأنّ زوجها طارق العريان متورّط بعلاقة مع ممثلة شابة، حاولت التأكّد بنفسها، وعندما قطعت الشكّ باليقين طلبت من العريان الطلاق.
الزوج الذي لا يزال يكن مشاعر الحب لزوجته أنكر علاقته المزعومة، وأكّد لأصالة أنّ الأمر لا يعدو كونه مجرّد شك، ولها تاريخ طويل من الشكّ والغيرة، إلا أنّ الأمور لم تصل يوماً حدّ طلب الطلاق والإصرار عليه.
أصرّت أصالة على موقفها، وأصرّ طارق على الإنكار، إلا أنّ الفنانة اتخذت موقفاً نهائياً رغم تدخّل الأهل والأصدقاء، وطلبت الطلاق مؤكّدة أنّ قرارها لا عودة عنه.
إذاً طلاق أصالة مسألة وقت، إلا إذا نجحت مساعي العائلة لتطويق الخلاف، رغم أنّ الفنانة تعتبر أنّ ما حصل ليس مجرّد خلاف عادي، بس خيانة لا تغتفر.

 

جاري التحميل...